التميز خلال 24 ساعة
العضو المميز الموضوع المميز المشرف المميز
سوناتا 2013 هجرة أخلاقية
بقلم : ضياء الروح
قريبا


الورشه العامه والصيانه الذاتيه لعرض [مشاكل] [وحلول] ومواضيع [تعريفيه] لتجنب بعض المشاكل والاستخدام الأمثل

إضافة رد

قديم 02-04-2012   #1
الصورة الرمزية صدى الخيال
اداري سابق
تاريخ التسجيل: May 2011
المشاركات: 209
التقييم: 200
نوع السيارة : النترا
الموديل : 2010
اللون : ذهبي
الوكيل : الناغي
افتراضي ماذا تعرف عن الفريون ؟!

اضغط على الصورة لرؤيتها بالحجم الطبيعي

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

عدنا اليكم بموضوع جديد

موضوع مهم وشامل عن الفريون
ذلك الغاز الذي بدونه اصبحت الآله عديمة النفع
سنتحدث اليوم بالتفصيل عنه
وسنذكر بعض المصطلحات في التبريد
بسم الله نبدأ :


-=-=-=-=-=-=-=-=-=-


اضغط على الصورة لرؤيتها بالحجم الطبيعي



مقدمة عن الكلوروفلور كاربونات (غازات الفريون) :

تستخدم دائرة التبريد بضغط الغاز بكثرة في العديد من تطبيقات التبريد أو التثليج الصناعي والتجاري والسكني ، وهذه الدائرة توظف العديد من المواقع الصالحة للاستخدام كوسيط تثليج ، مثل ثاني اكسيد الكربون CO2 وثاني اكسيد الكبريت SO2 ، ولكن اكثر المواقع نفعا هي مجموعة الهيدروكربونات المهلجنة المعروفة بأسم الفريون Freon أو الكلوروفلور كاربون ( ك ف ك CHLORD FLUORO CARBONS : CFC يحتوي هيكل كل مركب في هذه المجموعة على عدد مختلف من ذرات الكلور والفلور والكربون .
تعرف مركبات ك ف ك CFC بأنها من ضمن المركبات الكيميائية الأكثر نفعا في الصناعة التي تم تطويرها حتى يومنا هذا . تستخدم هذه المركبات في تثليج الطعام والتموينات الطبية ، وفي تكييف هواء السيارات والمباني وحاويات الأطعمة المثلجة ، وفي تنظيف أجهزة القياس الدقيقة والمكونات الإلكترونية الحساسة ، وفي توفير عوازل رطوبة وحرارة لتطبيقات متنوعة ومختلفة ، وفي تعقيم المعدات الطبية وغيرها من الاجهزة الحساسة .
إجمالا ، من الصعب أن نجد تطبيقا أو صناعة على وجه الأرض لا تستخدم الفريونات فيه مباشر أو غير مباشر . لذلك نجد أن حجم الكلوروفلورو كاربونات المستخدم عالميا لايمكن تخليله ، فمثلا في منتصف الستينات بلغ الحجم المتداول عالميا من هذه المركبات 300000 طن في السنة الواحدة .
إن مركبات الكلوروفلورو كاربون ( ك ف ك ) الاكثر استخداما في التطبيقات التجارية والسكنية هي :

1. .
فريونR11a أو ثلاثي الكور وأحادي الفلور والميثان ، وهذا المركب شائع الاستخدام في الثلاجات المنزلية والعزل البلاستيكي .
.
اضغط على الصورة لرؤيتها بالحجم الطبيعي

2. فريونR12a أو ثنائي الكلور والفلور وأحادي الميثان ، ويستخدم في تكييف هواء وسائل النقل الى ما قبل عام 1994م وفي أجهزة التكييف كبيرة السعة .

اضغط على الصورة لرؤيتها بالحجم الطبيعي


3. فريونR134a أو ثلاثي الكلور والفلور والأيثان ، البديل الأكثر أمنا للفريون R-12 بسبب التحسن الطفيف

اضغط على الصورة لرؤيتها بالحجم الطبيعي


في كل من السعة والفعالية ولكن يمكن استخدام R-22 و R-134a كبدائل إذا كان من الممكن القبول بانخفاض محدود في السعة والفعالية .

اضغط على الصورة لرؤيتها بالحجم الطبيعي

من الممكن ايضا استخدام R-134a و R-152a كبدائل محتملة للفريون R-12 إذا أمكن القبول بوسيط تبريد قابل للاشتعال .

اضغط على الصورة لرؤيتها بالحجم الطبيعي

تتصف جميع الفريونات بأنها ذات خصائص كيميائية وفيزيائية ضرورية للقيام بوظائف وسيط التثليج ولكونها غير سامه ولاتسبب التاكل او التفاعل الكيميائي للمواد التي توجد بها . تستخدم العديد من أنظمة التثليج الصناعي مركبي الأمونياا والفريون 22 كوسيط تثليج بالرغم من وجود بعض العيوب في مركب الأمونيا وأهمها كونه مسببا للتسمم . تستخدم التقنيات الحدثة فريون 11 وفريون 12 في مواد العزل الحراري الرغوية مثل البوليثرين والبوليستارين

، وكذلك في التطبيقات التي تتطلب وسيط تثليج غير سام ، مثل تكييف هواء المباني ، حيث يستخدم كلا المركبات بدرجة واسعة وفائدة كبيرة . تم تطوير فريون – 12 لأول مرة في خلال العشرينات من هذا القرن وهو غير سام وليس له رائحة ويمكن أن يصل حجم تركيزه في الهواء الى 18 % حجما بدون التسبب في آثار سامة ، ومنذ ذلك الحين تطورات صناعات مركبات ك .ف . ك . مع ظهور العديد من التطبيقات .

2-
خطر مركبات الكلوروفلورو كاربون على طبقة الأوزون :

يتكون جزيء غاز الأوزون من ثلاث ذرات من الأكسجين O3 وهو غاز مهيج لونه أزرق شاحب وقابل للانفجار وسام حتى عند درجات تركيز منخفضة .

تزيد كثافة الأوزان على كثافة الاكسجين بمرة ونصف ، كما أنه يتكقف عند درجة حرارة 112م فيتحول الى سائل لونه أزرق داكن ثم يتجمد عند درجة حرارة 251م

.
يتحلل هذا الغاز بسرعة عند درجات حرارة أعلى من 100 م أو عند درجة الحرارة الداخلية للمباني إذا وجد معجل تفاعل . إن نسبة وجود غاز الأوزون في الغلاف الهوائي مقارنة مع الغازات الأخرى صغيرة جدا ولكن وجودة له أهمية قصوى للحياة على وجه الأرض .

ينتج الأوزون أساسا من تأثير الإشعاع الشمسي فوق البنفسجي القصير الموجة على جزيء الأكسجين المكون من ذرتي أكسجين O2 فيلحلله الى ذرتي الأكسجين المكونتينن له ، تتحد هاتان الذرتان فيما بعد مع جزىء اكسجين آ خر غير متحلل لينتج من هذا الاتحاد جزىء اكسجين آخر غير متحلل لينتج من هذا الاتحاد جزيء أوزون .

يحدث هذا التفاعل في طبقات الجو العليا ، وبالتحديد في طبقة الستر اتوسفير الغنية بغاز الأوزون والتي تمتد الى ارتفاع 90 كيلومترا فوق سطح الأرض . تحيط بالكرة الارضية اربع طبقات من الغازات

، وتتميز كل طبقة منها بمجموعة مختلفة من الغازات . تمتد الطبقة الداخلية ، والمسماة تروبو سفير من سطح الكرة الارضية وحتى ارتفاع 10 كيلو متر . تأتي بعدها طبقة ستراتو سفير ثم تليها طبقة أينوسفير وتمتد من 90 كم وحتى ارتفاع 50 كم عن سطح الارض ، أما الطبقة الأخيرة فهي طبقة اكسوسفير التي تمتد الى ما لانهاية .

يزداد تركيز الأوزون بين طبقتي تروبو سفير وستراتوسفير في غلاف غازي يطلق عليه تروبوبوز . بالرغم من أن كمية الأوزون الموجود في هذا الغلاف ليست كبيرة ولكنها كافية لتحجز بفعالية محكمة تقريبا كل الإشعاع الشمسي الذي له أطوال موجهة أقل من 2.900x10-8CM ومعظم الإشعاع فوق البنفسجي الذي لو قدر له أن يصل الأرض لتسبب في تلف كبير للكائنات التي تعيش على سطحها .

بدأ اهتمام العالم بطبقة الأوزون منذ أن تقدم العالمان س . رولاندوم - مولينا، واللذان يعملان في قسم الكيمياء من جامعة كاليفورنيا في بركلي ، في عام 1974م بنظرية مفاجها أن مركبات الكوروفلورميثان المهجنة ، وخاصة مركبي CFC-11& CFC-12 يمكن أن تشكل تهديدا على طبقة الأوزون بسبب اطلاق ذرات الكوروالبرومين القابلين للتفاعل مع جزيء ك.ف.ك واللذان يؤثران على التوازن الطبيعي بين وجود الأوزان وبين فنائه .

تتصف مركبات الكوروفلوروكاربون بأنها مستقرة جدا بحيث يدوم بقاؤها في الجو من 80 الى 120 سنة منذ وقت تسربها الى الجو . تتحلل هذه المركبات (ك.ف.ك) في طبقات الجو العليا فقط عندما تلاقي هذه المركبات الضوء الشمسي فوق البنفسجي الشديد الطاقة . يحدث هذا التلاقي في طبقة الستراتوسفير حيث تمتص مركبات ك.ف.ك ضوء الشمس هذا مما يودي الى عناصر الكوروالفوروالكربون , إن محصلة هذا التفاعل هي القضاء على جزىء أوزون واستمرار وجود الكلور ليقوم بتفاعل آخر شبيه .

إن تكرار هذا التفاعل يؤدي في النهاية ومع مرور الزمن الى انقراض جزيئات الأوزان وتركز ذرات الكلور مما يؤدي الى السماح لمزيد من الأشعة فوق البنفسجية من الوصول الى سطح الأرض وبمقادير قد تكون ضارة بالكائنات والنباتات . ظهر هذا الخطر جليا وواضحا في عام 1985م عندما أفاد باحثون بوجود ثقوب في طبقة الأوزون فوق القطب المتجمد الجنوبي بمقادير وصلت الى 50 % في بعض النقاط ، اعتماداً على الفصول المناخية وطبيعة الطقس .

اضغط على الصورة لرؤيتها بالحجم الطبيعي

يضاف الى مشكلة تضاؤل الأوزون مشكلة اخرى هي معضلة الدفء العالمي ، أو قضية تغير المناخ ( المسماة بأثر البيت الزجاجي أو البيت الأخضر ) تساهم بعض الغازات في التأثير المشترك على ملتا التظاهرتين المتصلتين بالبيئة ، ولكن سبب التركيز على غازات الكلوروفلورو كاربون هو توسع استخدامها وتميزها بامكانية التحكم في إنتاجها والحصول على بدائل عنها غير ضارة بالبيئة .إن مركبات ك.ف.ك الأكثر استهدافا من عملية المنع هذه بسبب البطء الشديد لتحللها في الجو هي : CFC- 11, CFC-12 & CFC-113 .

3.ما مدى خطورة المشكلة ؟

قدر مجموعة من الباحثين حجم الاستهلاك السنوي في اميركا من فريون –12 بأنه 1,7 مليون كليوغرام ، هذا مع العلم بأن هذه الكمية تستخدم في صيانة المعدات القائمة ، والحديثة . لو أمكن تعميم هذه النتائج على مستوى العالم كله فان النتائج سوف تكون مذهلة ومخيفة .

لا يزال هنالك خلاف بين العلماء والمتخصصين عن البعد الحقيقي والواقعي للمشكلة وذلك لتغير مقدار الثقب حسب تباين أحجام الغازات المنبعثة في الجو بالرغم من أن بعض صور الأقمار الصناعية وبعض القياسات الارضية لعام 1987 تفيد بأن مستويات الأوزون عالميا قد قل بمقدار 4 الى 5 % خلال ست الى ثمان سنوات . تتفاوت التوقعات عن الاضمحلال العالمي لطبعة الأوزون مع حلول عام 2065م بأنه سوف يتفاوت من 2 الى 10 % ولكن حتى مع افتراض الرقم الأقل فان الزيادة المتوقعة في عدد المصابين بمرض سرطان الجلد سوف تتراوح من 55 الى 2,8 مليون حالة في الولايات المتحدة الامريكية فقط . يضعف الاشعاع فوق البنفسجي كذلك تفاعلات الحساسية في الجلد والدفاع المناعي ضد أورام الجلد ، كما تتأثر مقاومة الجلد ضد بعض أنواع العدوى . إن لهذه الأشعة تأثير ضار وفتاك على الأسماك والطحالب والنباتات والأشجار ، كما يمتد هذا التأثير على إطارات السيارات والمواد البلاستيكية والملابس المصنعة من البتروكيماويات فيسبب تلفها.
ليس من السهل الحصول على معطيات دقيقة عن مقدار الدمار الحالي في طبقة الأوزون .

إن مراقبة كمية الأوزون في طبقات الجو العليا على مستوى الكرة الأرضية بأجمعها وبشكل مستمر أمر مستحيل نظرا التأثر الأوزون بأوقات السنة وبارتفاع وموقع مكان القياس عن سطح الأرض . إن الدراسات والبحوث تشير الى أن تدمير طبقة الأوزون يزيد فوق القطبين المتجمدين الشمالي والجنوبي بسبب توفر ظروف مواتية من درجات الحرارة والرطوبة ويصبح واضحاً بدرجة كبيرة خلال شهر سبتمبر فوق القطب المتجمد الشمالي وخلال شهر مارس فوق القطب المتجمد الجنوبي.

اضغط على الصورة لرؤيتها بالحجم الطبيعي

4. علاج المشكلة والبدائل:

يوجد حاليا قلق عالمي متزايد في أوساط صناعية وتطبيقات التكييف والتثليج بسب بمقدار الوفرة المستقبلية المركبات ك.ف.ك وعن وسائط التثليج المقبولة والمباسبة للتطبيقات المختلفة ، وهذا القلق هو محصلة المواثيق الموقعة من معظم دول العالم حول مشكلة الأوزون .

لقد كانت أول مبادرة من المجتمع الدولي تجاه هذه المشكلة هي الاجتماعالذي عقده في فيينا بالنمسا في مارس من عام 1985 برنامج الأمم المتحدة للبيئة ( يونيب United Nations Environment Progeram, UNEP ) وتمخض عنه ( ميثاق فيينا Vinna لحماية طبقة الأوزون ) أثمر هذا الميثاق في التعريف عالميا بمشكلة تأثير غازات ك.ف.ك على طبقة الأوزون ولكن بدون التوصية بأي حلول أو قيود على الاستهلاك .
لقد فرض بروتوكول مونتريال الأولى ( Original Montreal Protocol ) المقر عليه في تاريخ سبتمر16، 1987م من قبل ما يقارب من مائة دولة من دول العالم تحت رعاية برنامج الأمم المتحدة للبيئة ( يونيب UNEP ) تجميداً فوريا على إنتاج واستخدام مركبات ك.ف.ك المهلجنة عند مستوى استهلاك وانتاج عام 1986م حسب مقدار خطورة تأثير كل منها على الأوزون و أصبح هذا البروتوكول جزءاً من ميثاق فيينا لحماية طبقة الأوزون والذي أقر في مارس من عام 1985 ضمن برنامج الأمم المتحدة للبيئة UNEP .

تم بعد ذلك في اللقاء الثاني لبرامج الأمم المتحدة للبيئة ، والذي عقد في لندن عام 1990م تعديل بروتوكول منتريال ففرض حظر كامل على جميع مركبات ك.ف.ك بنهاية عام 2000م على أن تسبتبدل بمركبات هيدروكلوروفلوروكاربونات HFC الخالية تماما من ذرات الكلور ، أو بمركبات هيدروكلوروفلوروكاربونات HCFC الانتقالية المحتوية على عدد أقل من ذرات الكلور . وأوصت بمتابعة ومراجعة استخدام وسائط التبريد الانتقالية ، على أن يتم إحلالها بمركبات لاتشكل ضررا البتة على الأوزون بنهاية عام 2040 أو عام 2020م إن أمكنن . أما الاتحاد الاوروبي فقد اقتراح موعدا نهائيا أقرب للإنتاج الأخير من مركبات HCFCs ، أي من 2030م الى 2015م .

ولكن في الاجتماع المخصص لتعديل بروتوكول مونتريال والذي عقد في كوبنهاغن عام 1992 ، تغير تاريخ منع مركبات ك.ف.ك فأصبح 1 يناير 1996م للدول المتقدمة ، أما الدولة المتطورة فقد ألزمت بجدول إلغاء تدريجي لاستخدام وتصنيع مركبات ك.ف.ك بناءاً علىمدى خطورة المركب على مدى خطورة المركب على الأوزون بحيث يتم الاستغناء التام والكامل لجميع المركبات بنهاية عام 2010م
بلغ عدد الدول الموقعة على هذا البروتوكول ، ومن ضمنها السعودية ، اكثرمن 123 دولة . وقد أثمرت بنود هذا البروتوكول ، وبعض مضي عقد من الزمن ، في التخفيف من الخطر وخاصة في البلدان المتقدمة حيث يتم التخلص من مركبات ك.ف.ك بسرعة أكبرمنها في الدول المتطورة .
إن المركبات الانتقالية من CFC الى HFC هي اليدروكلوروفلورو كاربونات ( هـ ك ف ك HCFCs ) وهي التي يحل فيها جزيء هيدروجين مكان جزيء كلور فتقل فترة بقاء المركب في الجو الى حوالي 15 سنة ، مما يقتصر بدرجة كبيرة الفترة الحياتية للمركب الكيميائي ومن يقلل كثيرا من الضرر على البيئة .

تتصف هذه المركبات بان عمرها الافتراضي في الجو أقل من عمر مواد ك ف ك ، ولكنها كذلك يمكن أن تسبب ضررا على الأوزون بسبب وجود بقايا الكلور ولذلك سوف تحظر مستقبلا . إن الهدف النهائي في معركة ثقب الأوزون هي الإحلال التام لمركبات الهيدروفلوروكاروكاربونات التي تتحلل خلال وقت قصير ( من سنتين الى 15 سنة )الى مكوناتها الأصلية في الطبقات الدنيا من الغلاف الجوي ، مكان مركبات الكلوروفلوروكاربونات .

إن المعيار المستخدم للدلالة على القدرة النسبية ( نسبة الى R-11 ) لوسيط التثليج أو أي مادة كيميائية أخرى على تدمير الأوزون هو Ozone Depletion Potential (ODP) بينما يستخدم معيار Global Warming Potential ( GWP ) في الدلالة على القدرة النسبية ( نسبة الى CO2 ) على حبس الطاقة الاشعاعية . لذلك يجب أن يتخلى وسيط التبريد الملائم للأوزون بقيمتي ODP و GWP منخفضتين مع توفير فعالية جيدة لنظام التثليج . يبدو أن وسيطي التبريد غير الضارين بالأوزون واللذان يحتلان الصدارة كبديلين لوسيط التبريد فريون –11 في المثلجات المركزية هما R-123&R123a ، ولكن يمكن أن يؤدي استخدام هذين الوسيطين غير القابلين للاشتعال الى انخفاض في الفعالية وسعة التبريد قدرة 8-2 % إن البديل الأكثر أمنا للفريون R-12 هو الفريون R-134 بسبب التحسن الطفيف في كل من السعة والفعالية ولكن يمكن استخدام R-22 و R-134a كبدائل إذا كان من الممكن القبول بانخفاض محدود في السعة والفعالية .

من الممكن ايضا استخدام R-134a و R-152a كبدائل محتملة للفريون R-12 إذا أمكن القبول بوسيط تبريد قابل للاشتعال . أن إنتاج الفريونات الجديدة فيه شئ من التعقيد أكثر من إنتاج الفريونات القديمة مما يتطلب مبالغ استثمارية ضخمة .


اضغط على الصورة لرؤيتها بالحجم الطبيعي

ماشاء الله تبارك الله
التعديل الأخير تم بواسطة صدى الخيال ; 02-05-2012 الساعة 11:49 AM
صدى الخيال غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 02-04-2012   #2
الصورة الرمزية صدى الخيال
اداري سابق
تاريخ التسجيل: May 2011
المشاركات: 209
التقييم: 200
نوع السيارة : النترا
الموديل : 2010
اللون : ذهبي
الوكيل : الناغي
افتراضي رد: ماذا تعرف عن الفريون ؟!

نأتي للمصطلحات وتعريفها :

Refrigerant : وسيط تبريد

أي مادة تقوم بدور عامل التبريد عن طريق امتصاص الحرارة من جسم آخر.

Primary refrigerant : وسيط تبريد أولي
المائع الذي ينتج درجة الحرارة المنخفضة عن طريق امتصاص الحرارة أثناء التبخر عند ضغط منخفض ، وطرد الحرارة أثناء التكثف عند ضغط عال.

Secondary refrigerant : وسيط تبريد ثانوي
اي وسيط سائل يستخدم في مجموعة تبريد ثانوية بغرض نقل الحرارة من نقطة الى أخرى.

Liquid refrigerant : وسيط تبريد سائل
وسيط تبريد متبخر تم تبريده الى درجة حرارة التشبع ، وبذلك تكثّف وتحوّل الى سائل.

Evaporating refrigerant : وسيط تبريد متبخر
وسيط تبريد حدث له تغيّر في الحالة من سائل الى بخار في مبخر وحدة التبريد.

Hydrocarbon refrigerant : وسيط تبريد هيدروكربوني
وسيط تبريد من السلسلة البرافينية او الاوليفينية التي تتركب من اتحادات مختلفة لعنصري الهيدروجين والكربون. ( البوتان , الميتان , .. )

Compressor : ضاغط
مكون أساسي في مجموعة التبريد ذات الإنضغاط بالبخار. وظيفته سحب وسيط التبريد المتبخر عند ضغط منخفض نسبياً من المبخر، وضغطه، ثم تصريفه الى المكثف.

Refrigerating Compressor : ضاغط تبريد
مكون أساسي في مجموعة التبريد ذات الإنضغاط بالبخار. وظيفته سحب وسيط التبريد المتبخر عند ضغط منخفض نسبياً من المبخر، وضغطه، ثم تصريفه الى المكثف. وتوجد ثلاثة أنواع من ضواغط تبريد العاملة في وحدات التبريد ذات الإنضغاط بالبخار :

Reciprocating Compressor : ضاغطمكبسي ( ترددي )
يحتوي على مكبس piston يتحرك في اسطوانة حركة مستقيمة متناوبة في اتجاهين منعاكسين ( للأعلى و للأسفل )، حيث أن الحركة تنتقل الى المكبس عن طريق عمود المرفق الذي يؤدي

Rotary Compressor : ضاغط دوّار
الأجزاء المتحركة لهذا الضاغط هي العضو الدوار، الاكسنتريك، الريشة المنزلقة.

عند تحرّك العضو الدوار حول الاسطوانة، فان نقطة تماسه، تمسح المحيط بجدار الاسطوانة، يدفع البخار بالكامل والمتواجد امام نقطة التماس باتجاه الريشة المنزلقة باتجاه فتحة الطرد، وفي هذه اللحظة وعندما تكون نقطة التماس قد عبرت فتحة السحب، فان دفعة جديدة من بخار وسيط التبريد تمر من المبخر الى الضاغط.

Centrifugal Compressor : ضاغط نابذي (طرد مركزي)
ويسمّى أيضاً : Turbo Compressor : ضاغط توربيني (عنفي
)
ويتألف من حلقات من الأعضاء الدوّارة

يحدث الانضغاط نتيجة لدوران وسيط التبريد المتبخر بسرعة عالية، وتحت تأثير القوة النابذة يقذف وسيط التبريد الى جدار العضو الدوّار داخلاً الى القناة المخصصة.

Multi stage Compressor : ضاغط متعدد المراحل
ضاغط يتم الإنضغاط فيه لوسيط التبريد على عدة مراحل (كأن يتم في عدد من الاسطوانات)

Double stage Compressor : ضاغط مزدوج المرحلة
ضاغط يتم الإنضغاط فيه لوسيط التبريد على مرحلتين (كأن يتم في اسطونتين)

Hermatic Compressor : ضاغط محكم الغلق
ضاغط يكون فيه المحرك الكهربائي داخل غلاف الضاغط ، وتكون التجميعة بأكملها محكمة الغلق ، وتعزل حيّز وسيط التبريد عزلاً تامّاً عن الجو. ويشترط فيه أن يعمل عشرات السنين دون صيانة.

Semi hermatic Compressor : ضاغط نصف محكم الغلق
ضاغط يشبه ضاغط محكم الغلق ، إلاّ غلافه الخارجي غير ملحوم بل مربوط بالبراغي والصواميل ، ممّا يسمح بفكّه لإجراء الصيانة عليه.

Enclosed Compressor : ضاغط مغلق
ضاغط مكبسي (ترددي) تكون فيه الاسطوانات متوضّعة على شكل حرف V أو W

Open Compressor : ضاغط مفتوح
ضاغط يكون عمود دورانه خارج علبة الضاغط ، ويلزمه جوانة لمنع وسيط التبريد من التسّرب و لعزل حيّز وسيط التبريد عن الجو ، ويحتاج إلى رقابة وإشراف على تشغيله.

Refrigerant flow control : التحكم بجريان وسيط التبريد
ويكون عن طريق صمامات التحكم مثل صمام التمدد اليدوي أو الآلي .

Refrigerant oil mixture : مزيج الزيت ووسيط التبريد
احدى الخصائص الهامة لوسيط التبريد هي قابلية ذوبان وسيط التبريد بالزيت.

Refrigerant piping : أنابيب وسيط التبريد
شبكة أنابيب عائدة لوسيط التبريد تصنع من النحاس Copper أو النحاس الأصفر Brass أو ..

Refrigerant effect : التأثير التبريدي
كمية الحرارة التي يمتصهاكل 1 كغ من وسيط التبريد عندما يتبحر من المكان المراد تبريده.

Refrigerant cylinder : اسطوانة وسيط التبريد
وعاء اسطواني مصنوع من الصلب ، يستعمل لتخزين ونقل وسيط التبريد.

وهذه هى دائرة التبريد
اضغط على الصورة لرؤيتها بالحجم الطبيعي

نوع اسطوانات التبريد (الفريون)

اضغط على الصورة لرؤيتها بالحجم الطبيعي

كيفية التمييز بين أنواع الفريون المختلفة :
جميع أنواع الفريون ليس لها رائحة أو لون مميز لذلك يصعب التمييز بينهما , ولهذا تكتب الشركات المنتجة على كل أسطوانة نوع الفريون الذى بداخله , ونظراً لأن فريون 12 , 22 ,502 هى الأكثر انتشاراً , فإن الشركات المنتجة تعطى لكل أسطوانة لون مميز للتعرف عليها عن بعد بخلاف الرقم المكتوب عليها وهذه الألوان كالآتى :
فريون 12 : اللون الأبيض .
فريون 22: اللون الأخضر .

1- فريون 12

اضغط على الصورة لرؤيتها بالحجم الطبيعي


2- فريون 410 أ


اضغط على الصورة لرؤيتها بالحجم الطبيعي


3- فريون22

اضغط على الصورة لرؤيتها بالحجم الطبيعي

4- فريون502

اضغط على الصورة لرؤيتها بالحجم الطبيعي

5- فريون 134 أ

اضغط على الصورة لرؤيتها بالحجم الطبيعي


6- فريون11

اضغط على الصورة لرؤيتها بالحجم الطبيعي

7- فريون407 س

اضغط على الصورة لرؤيتها بالحجم الطبيعي

الفريونات الاكثر استخداما

اضغط على الصورة لرؤيتها بالحجم الطبيعي


أنواع الكمبروسر

اضغط على الصورة لرؤيتها بالحجم الطبيعي


Semi-Hermetic Compressor

اضغط على الصورة لرؤيتها بالحجم الطبيعي

Open Compressor

اضغط على الصورة لرؤيتها بالحجم الطبيعي

Hermatic Compressor

اضغط على الصورة لرؤيتها بالحجم الطبيعي

التعديل الأخير تم بواسطة صدى الخيال ; 02-05-2012 الساعة 11:54 AM
صدى الخيال غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 02-04-2012   #3
الصورة الرمزية صدى الخيال
اداري سابق
تاريخ التسجيل: May 2011
المشاركات: 209
التقييم: 200
نوع السيارة : النترا
الموديل : 2010
اللون : ذهبي
الوكيل : الناغي
افتراضي رد: ماذا تعرف عن الفريون ؟!

نأتي الآن للسؤال الذي يتبادر الى ذهننا

طيب كيف اعرف نظام الفريون في سيارتي ؟

كل سيارت 1994 فما فوق نظام (HFC) وكل سياره ملصق على منطقه الراديتور تقريباً وبعضها على اليسار من طرف الكبوت ملصق مبين فيه نوع الغاز بالسياره

أخواني أسهل طريقه لتعرف وش نوع غاز فروين السياره


صمام غاز(
R-134a)

لاحظ أن السنه بداخل

اضغط على الصورة لرؤيتها بالحجم الطبيعي

-----------------


صمام غاز(R-12)
السنه بالخارج كأنه مسمار مسنن واصغر حجم

اضغط على الصورة لرؤيتها بالحجم الطبيعي


كذالك فتحه الصمام التعبئه بالنسبه (R-134a) يجي كبير مقارنه بصمام (R-12)


نصيحه لكل واحد

التاكد و الوقوف على راس العامل ترى الغش وارد

ونبين هنا انواع الرؤوس المزودة للفريون


اضغط على الصورة لرؤيتها بالحجم الطبيعي



كما لا ننسى أداة لقياس ضغط الفريون


اضغط على الصورة لرؤيتها بالحجم الطبيعي


واي اضافة راح اضيفها ان شاء الله
التعديل الأخير تم بواسطة صدى الخيال ; 02-04-2012 الساعة 02:43 PM
صدى الخيال غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 02-04-2012   #4
الصورة الرمزية FAHAD
مشرف قسم الصيانة
تاريخ التسجيل: May 2010
الدولة: الغربية
المشاركات: 4,712
التقييم: 292

مـجـمـوع الأوسـمـة: 1

وسام العضو الفعال



نوع السيارة : S O N AT A
الموديل : 2007
اللون : بني محروق
الوكيل : الوعـــلان
افتراضي رد: ماذا تعرف عن الفريون ؟!

لا هنت والله يا صدى الخيال

اثريتنا بمعلوماتك القيمه وصراحه استفد والله

بس ما اتوقعت لها اثار خميه بطبقات الاوزون

لك فائده اضرار سبحان الله


لك احلى تقيم + خمس نجوم
FAHAD غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 02-04-2012   #5
الصورة الرمزية صدى الخيال
اداري سابق
تاريخ التسجيل: May 2011
المشاركات: 209
التقييم: 200
نوع السيارة : النترا
الموديل : 2010
اللون : ذهبي
الوكيل : الناغي
افتراضي رد: ماذا تعرف عن الفريون ؟!

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة FAHAD مشاهدة المشاركة
لا هنت والله يا صدى الخيال

اثريتنا بمعلوماتك القيمه وصراحه استفد والله

بس ما اتوقعت لها اثار خميه بطبقات الاوزون

لك فائده اضرار سبحان الله


لك احلى تقيم + خمس نجوم
هلا وغلا فهد منورنا

فعلا لكل شيء فوائد واضرار

وتسلم يا عسل على المرور والتقييم :)

تحياتي لك
صدى الخيال غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

الكلمات الدليلية (Tags - تاق )
ماذا, الفريون, تعرف


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 12:06 PM.
Powered by vBulletin® Version 3.8.4
Copyright ©2000 - 2014, Jelsoft Enterprises Ltd diamond
:: جميع ما يتم طرحه من أراء ومنشورات وما يتم بيعه وشرائه عن طريق الموقع لسنى مسؤلين عنه ::