شبكة سيارات هيونداي العربية

شبكة لمتابعة جديد ما يخص سيارات هيونداي و جينيسس بالشرق الأوسط


655503-513x340

شهدت مدينة دبي الكشف عن طراز Genesis 2015، حضره عدد من وكلاء هيونداي في الشرق الأوسط وإفريقيا، وقال نائب الرئيس ومدير المكتب الإقليمي لشركة هيونداي في إفريقيا والشرق الأوسط، توم لي، سوف تنافس جنيسيس الجديدة كلياً بشكل مباشر الطرازات الراقية البارزة في الشرق الأوسط وإفريقيا، ونحن واثقون أنها سترسي معايير جديدة في هذا القطاع من ناحية التصميم والمواصفات، وتتألّق جنيسيس عبر أحدث تقنيّات «هيونداي»، ولقد خضعت لتجارب واختبارات أداء قاسية وطويلة وعمليات كشف دقيقة وشاملة فيما يخصّ الجودة. لقد اتيحت الفرصة لعدد من وسائل الاعلام المحلية والعالمية بتجربة جنيسس، وتسجيل انطباعهم عن هذا الطراز المتطور للغاية ، لقد انطلقت التجربة من وسط مدينة دبي الى صحرائها في مسافة تجاوزت المائة كيلومتر ، الكل عبر عن سعادته بتجربة القيادة الفريدة لسيرة حديثة الولادة، التجربة كانت للمحركين 5.0 و3.8 ، كلهما رائعين قوة وثبات وانسيابية واداء متميز ، لقد برهنت جينسس انها الأفضل مقارنة بالسيارات الاخرى من فئتها فضلا عن سعرها المنافس. وتتميّز جنيسيس الجديدة بتوفير مستويات محسّنة من القوّة والأداء، إضافة إلى تعزيز مستويات راحة الركّاب والتمتّع بتصميم ديناميكي وبباقة غنية من التقنيات الحديثة المتطوّرة جداً ، وبالتالي تتحلّى بمكانة جيدة لإرساء المعايير الجديدة ضمن فئة سيارات السيدان الفخمة . ولقد حدّدت ’هوينداي‘ العميل النموذجي المستهدف بسيارة «جنيسيس» في الرجل العربي البالغ من العمر 35/25 سنة، ومن الأرجح أنه متزوّج ولديه ولد أو اثنان ، كما ستلقى اهتماماً من الأشخاص الراغبين بالمنتجات عالية التقنية التي تعزّز إحساسهم الخاص بالقيمة العالية، بينما يتم التركيز في الوقت نفسه على التصميم المتميّز وأداء القيادة الديناميكية.

توقع المدير العام في شركة المجدوعي للسيارات يوسف علي المجدوعي أن تشهد مبيعات طراز جنيسيس (Genesis) ارتفاعاً ملحوظاً خلال مبيعات هذا العام، وأرجع ذلك إلى التعديلات الجذرية، التي شهدها هذا الطراز الذي عدّل بالكامل، فهي سيارة سيدان فخمة تم تصميمها لإرساء معايير جديدة ضمن فئتها. وأضاف بقوله: منذ انطلاقتها في عام 2008، شهد الجيل الحالي من جنيسيس إقبالاً متزايداً من العملاء في السعودية تحديداً، وفي ظل وجود شريحة كبيرة من المواطنين والوافدين الأغنياء، خصوصاً في دول الخليج، فإن هذه المنطقة تشكّل قاعدة قوية للعملاء بالنسبة لمصنّعي السيارات الفخمة، وبالتالي تتمتّع جنيسيس الجديدة كلياً بموقع جيد لتعزيز النجاح الكبير الذي حقّقه الطراز منذ ولادته .

تقنيات حديثة متطورة

تُعدّ جنيسيس الجديدة كلياً أول سيارة من هيونداي تتمتّع بمفهوم «التصميم السائلي 2.0» الذي تعتمده العلامة التجارية هيونداي، بينما تتميّز أيضاً بأداء قيادة معزّز جداً وتقنيّات حديثة متطوّرة مثل نظام العرض العلوي للمعلومات على الزجاج أمام السائق (HUD)، وميّزة الغطاء الذكي لصندوق الأمتعة ونظام الكبح الذاتي في حالات الطوارئ (AEB)، وكان قد تم الكشف عن جنيسيس الجديدة أول مرّة في كوريا بنهاية العام الماضي 2013، وقد حصلت على طلبات شراء قياسية بلغت 3500 طلب في اليوم الأول للطلبات المسبقة، ما يشير إلى زيادة الطلب على هذا الطراز، ومن المفترَض أن تلقى هذه السيارة السيدان الراقية إقبالاً مشابهاً وكبيراً في سوق الشرق الأوسط وإفريقيا، الذي من المتوقَّع أن يكون ثاني أكبر سوق لها بعد الولايات المتحدة الأمريكية، وأشار المجدوعي بقوله، إنها مسألة وقت وسوف تبرهن جنيسيس أنها الأفضل مقارنة بمثيلاتها من السيارات اليابانية والأوروبية، وأكد ذلك من خلال طلبات الشراء والحجوزات المبدئية.

فخامة عصرية متجددة

لقد تم تطوير طراز جنيسيس الجديدة مع الأخذ في الاعتبار قيم الفخامة العصرية المعتمَدة لدى هيونداي، وهي تظهر بشكل واضح في كل التفاصيل، وتم التركيز بشكل أكبر على الهوية والشخصية التصميمية للطراز الجديد، الذي يتمتّع بثلاثية خاصّة من عناصر التصميم الرئيسة الجمالية السائلية والشكل العصري واللمسة الراقية، حيث فازت مؤخراً بجائزة ريد دوت (Red Dot) الدولية عن أفضل تصميم منتج للعام 2014، وتتمحور فلسفة التصميم السائلي 2.0، التي تشكّل تطوّراً عن التوجّه الأساسي الذي تم إطلاقه في 2009، حول الطبيعة وهي تستوحي منها كثيراً من العناصر، بينما تركّز على الجمالية الرائعة للتصميم السائلي وتشكّل مفهوماً فريداً يوازن بين القوّة والعناصر العضوية ونعومة التصميم المصقول، كما يتميّز الشكل الخارجي لهذا الطراز بتصميم إيروديناميكي أكثر من أي مركبة أخرى ضمن فئتها، ومن الداخل تتميّز المقصورة بتصميمها العصري أيضاً، بحيث تجمع بين الخطوط السائلية المنسابة والشكل الأفقي للمقصورة، وتركّزت عملية التصميم بمجملها حول هدف أساسي يسعى لمنح شكل راقٍ، ونتيجة لهذا تم استخدام الخشب الحقيقي والألمنيوم في كل أجزاء المقصورة الداخلية التي قد يلمسها الركّاب.

تقنيات متطورة

تتفرّد جنيسيس لتوجد في موقع مختلف عن منافساتها عبر توفير عدد من التقنيات، التي تظهر للمرّة الأولى بفئتها، ومن ضمن هذه المزايا الحديثة هناك نظام العرض العلوي للمعلومات على الزجاج أمام السائق، وميّزة الغطاء الذكي لصندوق الأمتعة ونظام الكبح الذاتي في حالات الطوارئ، إضافة إلى ميّزة الكشف على النقطة العمياء، وميّزة المراقبة المحيطية حول السيارة، كما يقدّم الطراز الجديد نوعين من أنظمة التحكّم بالملاحة، مع وجود النظام الذكي للتحكّم بالملاحة (SCC) اختيارياً ليكمّل النظام التقليدي المركّب في السيارة قياسياً، وكطراز راقٍ ضمن قطاع يتميّز بالتنافسية العالية، تحرص على توفير كل ما قد يحتاج إليه الركّاب للتمتّع بأعلى مستويات الراحة والملاءمة، وتُعدّ الوسائط المتعدّدة للترفيه من أرقى أنواع الجودة، مع شاشات نوع TFT عالية الدقّة، التي توفر جودة صور في السيارة مشابهة لتلك التي يتم الحصول عليها في المنزل، وتوجد شاشة قياس 9.2 إنش اختيارياً تتمتّع بأرقى المواصفات العالمية، وتأتي مع نظام ملاحة راقٍ لتوفير المعلومات للسائق، كما يُزوَّد هذا الطراز بأول مجسّ في العالم موجود داخل السيارة لتحسّس مستوى ثاني أكسيد الكربون، الذي يقوم أوتوماتيكياً بتشغيل نظام التهوية لزيادة الهواء النقي في المقصورة، وبالتالي تخفيف النعاس.

جسم أقوى وأكثر صلابة

لقد تم تطوير جنيسيس بالارتكاز على منصّة جديدة بالكامل، وهي لا تتشارك بأي مكوّنات مع سابقتها، وتستخدم هذه المنصّة نوعية فولاذ متقدّمة عالية القوّة أكثر من السابق، ونتيجة لهذا فإن السيارة الجديدة أصلب من ناحية قوّة منع الالتواء والاعوجاج، وتتمتّع بجسم أقوى من أي مركبة أخرى بفئتها، ما يضمن تجربة ركوب سلسلة وناعمة ويجعلها من أكثر السيارات أماناً على الطرقات.

محركات توفر أقصى عزم دوران

سيكون بمقدور العملاء الاختيار بين محرّكين رائعين، الأول هو محرّك Tau GDI سعة 5.0 ليتر من هيونداي والحائز على جوائز مهمّة، والثاني محرّك Lambda GDI سعة 3.8 ليتر، وكل واحد منهما تم تصميمه لتوفير أقصى عزم عند الدوران المنخفض، وتوفير مستويات استجابة عالية وفعالية متميّزة باستهلاك الوقود، وكلاهما يتصلان بنظام نقل حركة أوتوماتيكي من ثماني سرعات مع معدّلات تبديل متغيّرة، وتتوافر جنيسيس بخمسة طرازات: بريميوم Premium 3.8 ليتر، «بريستيج» Prestige 3.8 ليتر، «بلاتينوم» Platinum 3.8 ليتر، «رويال» Royal 3.8 ليتر ورويال Royal 5.0 ليتر.

برنامج بلاس لإعادة الشراء

تأتي جنيسيس مع برنامج ضمان هيونداي المتميّز (بلاس)، الذي يشكّل عنصراً مهماً عند أخذ القرار بامتلاك سيارة، وهو يتوافر قياسياً لجميع العملاء الذين يقومون بشراء الطراز الجديد، ويقدّم البرنامج قيمة مضمونة لإعادة الشراء، وخدمة صيانة مجانية، وخدمة المساعدة الجانبية على الطريق في حال مواجهة أية مشكلة بالسيارة يمكن الاستفادة منها 24 ساعة في اليوم طوال الأسبوع ، ولقد تم تصميم هذا البرنامج لمنح العملاء مزيداً من راحة البال، وهو يُعدّ البرنامج الأكثر شمولية من نوعه في المنطقة.

جنيسيس صممت لتنافس

كانت جنيسيس الأساسية أول سيارة سيدان راقية عالية التقنية بدفع خلفي من هيونداي موتور، وكونها مصمّمة كي تنافس بشكل مباشر السيارات الأوروبية واليابانية الراقية ضمن فئتها، قامت هذه السيارة بطرح علامة هيونداي التجارية في أوساط فئة جديدة من العملاء بمنطقة الشرق الأوسط وباقي دول العالم على حد سواء، وتم إطلاق الجيل الأول من جنيسيس في العام 2008، وقد بِيع منها حوالي 250 ألف سيارة على المستوى الدولي، ولعب هذا النجاح دوراً مهماً في عملية التطوّر السريعة لهيونداي بدخولها إلى قطاع سيارات السيدان الراقية. وتمتّعت جنيسيس بنجاح كبير في الشرق الأوسط، وفي العام 2013 سجّل هذا الطراز زيادة سنوية في المبيعات وصلت نسبتها إلى 24%، مع مبيعات إجمالية قدرها 3.112 سيارة، وكانت السعودية السوق الرئيسة الأبرز لهذا الطراز، حيث تم تسجيل نسبة 72% من هذه المبيعات، ومنذ إطلاقها كسبت عديداً من الجوائز من خبراء قطاع السيارات، ومن أبرز ما فازت به في هذا المجال هو لقب أفضل سيارة للعام في أمريكا الشمالية لعام 2009، وهي المرّة الأولى على الإطلاق التي تحصل فيها علامة تجارية كورية على هذا اللقب البارز، كما فازت بجائزة أكثر سيارة راقية متوسّطة الحجم يمكن الاعتماد عليها لعام 2012 وجائزة الجودة الأولية الأعلى عام 2013 في استبيان جاي دي باور وشركاه، إضافة إلى كسبها ثلاثة ألقاب لمحرّكها المميّز نوع Tau V8 الذي حلّ ضمن لائحة «وارد» (Ward) لأفضل عشرة محرّكات بين 2009 و2011، والآن من المفترَض أن يرتقي طراز جنيسيس بما تقدّمه هيونداي ضمن هذا القطاع إلى مستويات جديدة، ما يمثّل خطوة رئيسة نحو الأمام من ناحية الأداء والجودة الراقية، وهي تعكس بشكل مثالي أسلوب التفكير وراء توجّه الفخامة العصرية الذي تعتمده وتتميّز السيارة الجديدة بتوفير مستويات محسّنة من القوّة والأداء، إضافة إلى تعزيز مستويات راحة الركّاب والتمتّع بتصميم ديناميكي وبباقة غنية من التقنيات الحديثة المتطوّرة جداً، وبالتالي تتحلّى بمكانة جيدة لإرساء المعايير الجديدة ضمن فئة سيارات السيدان الراقية.

هندسة وفق أعلى المستويات

تهدف جنيسيس إلى إرساء معايير جديدة لسيارات السيدان الراقية، وتمت هندستها وفق أعلى المقاييس، كما تم تحديد معايير الطراز الجديد مقارنة ببعض أبرز الطرازات في العالم من ضمنها سيارات بي إم دبليو الفئة الخامسة (BMW 5 series)، «أودي أي 6» (Audi A6) و»لكزس إي إس» (Lexus ES)، ومن الأمام، فإن أكثر العناصر بروزاً هي الشبك سداسي الشكل وثلاثي الأبعاد بإطار مفرد شبه لمّاع من الكروم، الذي تحيط به أضواء أمامية من نوع HID، وأضواء للتأشير الجانبي من نوع LED وأضواء للضباب، أما الجهة الخلفية فهي رائعة بذات المستوى مع أضواء خلفية كاملة الحجم نوع LED، وكواتم صوت توءمية للعادم مدمجة ضمن المصد الخلفي أو كواتم صوت توأمية مزدوجة في السيارات المزوّدة بمحرّك 5.0 GDI، إضافة إلى عاكسة خلفية وهوائي على السطح بشكل زعنفة سمكة القرش، وتسهم جميع هذه العناصر في تعزيز الشكل الانسيابي التنفيذي لهذه السيارة، وتنساب الخطوط الناعمة من الأمام للخلف، مكمّلة التصميم الديناميكي المتطوّر، ويمكن تخصيص جنيسيس الجديدة كلياً عبر فتحة سقف بانورامية واسعة، بينما تحظى مرايا الأبواب بأضواء تأشير جانبية من نوع LED لتعزيز اللمسة التصميمية الراقية، وإلى جانب باقة من الألوان الخارجية المكمّلة، يمكن تزويد الطراز الجديد بعجلات قياس، 17، 18 أو 19 إنش، ويبلغ الطول الإجمالي للسيارة 4.990 ملم، والعرض الإجمالي 1.890 ملم والارتفاع الإجمالي 1.480 ملم. ومن أبرز الأمور فيها زيادة طول قاعدة العجلات 75 ملم ليصل إلى 3.010 ملم مقارنة بالطراز السابق، ما يضمن أفضل مساحة للمقصورة ضمن فئته، وفي الوقت نفسه تُعتبَر سعة صندوق الأمتعة الأكبر ضمن فئتها وتبلغ 433 ليتراً.

المقصورة الداخلية

تتميّز المقصورة الداخلية لجنيسيس بتصميمها العصري أيضاً، بحيث توفر الخطوط السائلية المنسابة والشكل الأفقي للمقصورة مجالاً أفضل للرؤية يلائم جميع الركّاب، وتركّزت عملية التصميم بمجملها حول هدف أساسي يسعى لمنح شكل معزّز وراقٍ، ونتيجة لهذا تم استخدام الخشب الحقيقي والألمنيوم في أجزاء المقصورة الداخلية التي يقوم الركّاب بلمسها، وبالاعتماد على الأسس الثلاثة لواجهة التفاعل بين الإنسان والآلة (HMI) – الثبات، البديهية والبساطة – حرص فريق التصميم على التأكّد من أن كل أدوات التحكّم المهمّة قد استفادت من عملية إعادة تقييم من الناحية التصميمية لتوفير أعلى مستويات سهولة الاستخدام، وتم تحسين تصميم عجلة القيادة وطريقة الإمساك بها إضافة لإعادة تصميم مفتاح التشغيل في السيارة، كما تمت إزالة عدد من المفاتيح التي كانت موجودة سابقاً في الكونسول الوسطي بالسيارة الأساسية، أو أعيد تصميمها أو تبديل مواضعها في طراز 2015.

اضغط على الصورة لرؤيتها بالحجم الطبيعي

اضغط على الصورة لرؤيتها بالحجم الطبيعي

اضغط على الصورة لرؤيتها بالحجم الطبيعي

التصنيفات: جديد هيونداي

  • RSS
  • Delicious
  • Digg
  • Facebook
  • Twitter
  • Linkedin
  • Youtube

الأكثر قراءة

توجيهات لمن أراد تغيير زيت القير

    توجيهات لمن أراد تغيير زيت القير 1- يجب اختيار زيت القير ...

إطرح مشكلتك

صفحه خاصه لطرح مشاكل سيارات هيونداي الميكانيكية والكهربائيه ...

موقع يقوم بعرض زيت المحرك والقير وا

بسم الله الرحمن الرحيم كاتب الموضوع ( أحمد الغامدي) السلام عليكم ورحمة ...

عروض المجدوعي على سيارات هيونداي

عرض هيونداي المجدوعي؟!! سنتين بدون هامش ربح. تفضل بزيارة اقرب فرع للهيونداي ...